رئيس مجلس الادارة
رئيس التحرير
ميرفت السيد
ترخيص المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام رقم 2022/31
الاخبار

 

يطرح البنك المركزي المصري ، نيابة عن وزارة المالية اليوم ، الاثنين ، عطاءي سندات خزانة بقيمة 8 مليارات جنيه ، الأول بقيمة 3 مليارات لأجل عامين ، والثاني بقيمة 5 مليارات لأجل 3 سنوات.

 

وكانت وزارة المالية قد كشفت في وقت سابق عن استهدافها طرح 6 عطاءات أذون وسندات خزانة بقيمة 148 مليار جنيه في الأسبوع الرابع من يوليو الجاري.

 

وتضمنت الخطة قيام البنك المركزي المصري ، الذي يتولى هذه المهمة نيابة عن الحكومة ، بطرح 4 عطاءات أذون بقيمة 140 مليار جنيه ، تضمنت عطاءا بقيمة 40 مليارا لأجل 91 يوما ، وعطاءا لأجل 182 بقيمة 30 مليارا ، بجانب عطاء بقيمة 25 مليار جنيه لأجل 273 يوما ، وعطاء لأجل 364 يوما بقيمة 45 مليار جنيه.

 

كما تضمنت الخطة طرح عطاءي سندات بقيمة 8 مليارات جنيه ، تتضمن عطاءا لأجل عامين بقيمة 3 مليارات ، وعطاءا لأجل 3 سنوات بقيمة 5 مليارات.

 

وعادة ما يتم طرح عطاءات الأذون يومي الأحد والخميس ، فيما يتم طرح عطاءات السندات يوم الاثنين من كل أسبوع.

 

وكشفت وزارة المالية في وقت سابق عن وصول حجم الأرصدة القائمة من أذون وسندات الخزانة المحلية لنحو 4.966 تريليون جنيه بنهاية يناير 2024.

 

وبحسب أحدث تقرير نشرته الوزارة على موقعها الإلكتروني ، بلغ حجم الأرصدة القائمة من أذون الخزانة نحو 2.734 تريليون جنيه ، فيما بلغ حجم الأرصدة القائمة من سندات الخزانة نحو 2.232 تريليون جنيه تقريبا.

 

وتعد البنوك العاملة في السوق المصرية أكبر القطاعات المستثمرة فى سندات وأذون الخزانة التي تطرحها الحكومة بشكل دوري لتغطية عجز الموازنة العامة للدولة.

 

ويتم طرح تلك السندات والأذون من خلال 15 بنكا تشارك في نظام “المتعاملون الرئيسيون” في السوق الأولية وتقوم تلك البنوك بإعادة بيع جزء منها فى السوق الثانوية للمستثمرين من الأفراد والمؤسسات المحلية والأجنبية

خفض البنك المركزي الصيني، صباح الإثنين، سعر الفائدة الرئيسي قصير الأجل للمرة الأولى منذ عام تقريباً، في خطوة يأمل منها أن تحفز النمو بعد سلسلة من المؤشرات الاقتصادية المخيبة للآمال.

 

وقال بنك الشعب الصيني في منشور على موقعه الرسمي إنه خفض سعر الفائدة لعمليات إعادة الشراء العكسية لأجل 7 أيام بمقدار 10 نقاط أساس من 1.8% إلى 1.7%، في خطوة تستهدف تعزيز تعديلات مواجهة الدورات الاقتصادية لأجل دعم الاقتصاد الحقيقي بشكل أفضل.

 

وأضاف البيان أن عمليات إعادة الشراء العكسية هي عمليات يشتري فيها البنك المركزي أوراقاً مالية من البنوك التجارية من خلال تقديم عطاءات، مع الاتفاق على إعادة بيعها إليها مرة أخرى في المستقبل مشيرا إلى أن هذه الخطوة تهدف إلى الحفاظ على سيولة معقولة ووافرة في النظام المصرفي.

 

وبحسب بيان البنك، فقد تم أيضا خفض سعر الفائدة الرئيسي (إل بي آر) للقروض الممنوحة لمدة عام واحد قد تم تخفيضه من 3.45% إلى 3.35%.

 

كما أعلن البنك تخفيض سعر الفائدة الرئيسي للقروض الممنوحة لمدة خمس سنوات من 3.95% إلى 3.85%، وهذا المعدّل هو السعر المرجعي للفوائد على القروض العقارية

الصفحة 1 من 3956